حكاية جنه الفئران - تجربة الكون 25 - آيه اللى حصل

20 أبريل 2024

تخيل ماذا يحدث لو صنعنا (جنه اللفئران).. نعم جنه ليعيش فيها مجموعة من الفئران. بمعنى أننا جمعنا مجموعة من الفئان في مكان ووفرنا لهم  مالذا وطاب من الطعام. وبعدنا عنهم أي أعداء وأى شيئ يؤذيهم او يسبب لهم الخوف او المشقة سواء نفسيساً او جسدياً. تجربة الكون 25

هكذا كان تخيل عالم الحيوانات الأمريكي (John Calhoun). وسعى لتحقيق هذه الفكرة او التجربة. وبدأ تنفيذها عام 1970. وحدد مساحة كبيرة من الأرض. اعدها وصممها خصيصاً لتكون منتجع او مأوى للفئران. يوفر اهم فيها كل مايشتهون. من طعام وماء.

ونفذ الفكرة ووضع في هذا المكالن أربعة أزواج من الفئران عبارة عن ذكرين واثنين من الاناث. وبدأت الفئران تتكاثر بشكل سريع ويتزايد عددهم. حتى بلغ حوالى 315 فأر. ولكن بعد أن بلغ عددهم هذا الكم بدأت الاعداد في التناقص بشكل ملحوظ.

وحين بلغ عددهم 600 فأر. بدأ يظهر بينهم تسلسل هرمى. أو ما يسمى (الميل للأنعزال). تلا ذلك ظهور طبقة تم تعريفها باسم (البؤساء). وبدأت الفئران الكبيرة في الحجم تهاجم الفئران الأصغر حجماً. مما سبب انهيار نفسى لعدد كبير من الذكور.

والغريب أن الأناث أيضاً تخلت عن دورها في رعاية صغارها. وأتجهت لمهاجمة صغار الأناث الأخرى بدون سبب. واستر هذا الحال حتى بلغ معدل وفيات الفئران الصغيرة 100%. بل وأنخفض معدل الإنجاب وبلغ 0%. والأغرب من هذا كلة هو ظهرت المثلية الجنسية بين الفئران !!؟؟.. حتى وصل الأمر الى أكل الفئران بعضها رغم توفر الطعام.

وبعد كل هذه الأحداث. تم ولادة إخر فأر في التجربة بعد مرور عامين من بداية التجربة. وعام 1973 سجل العالم (John Calhoun) موت كل الفئران في تجربتة التي أطلق عليها أسم (universe 25). والتي تم تكرار 25 مرة. وفى كل مرة كانت التجربة تسجل نفس النتائج. ليتأكد لة أن مايعانى منة المجتمع البشرى من ال‘نهيار المجتمى هو نتيجة لتوفر سُبل الراحة. وكلما توفرت وتزايدات الارفاهية كلما زاد الانهيار المجتمعى. ليتحقق قول الله تعالى في قرأنة الكريم: ( ولو بسط الله الرزق لعباده لبغوّا فى الارض..) صدق الله العظيم …


القبض على ملكة الجمال
الفئران,الكون,تجربة,فأر,كالهون,الجنة,التجربة,التجارب,جنة,آخر,أكثر,عام,فئران,جون,واحدة,قصة,تجارب,تعد,كون,قتل,جحيم,مكان,مرور,تجاربه,للفئران,بحلول,بدأ,مرة,إذ,بنى,يسمى,بـ,الفأر,بي,اﻟﻜﻮن,حكى,لهذه,ولد,المجموعة,أزواج,أخرى,جميع,لهم,ولادة,العالم,تاريخ,وبشكل,ماذا,يحدث,عامين,نفسها,ويكون,متوفر,لذ,وطاب,اﻟﻔﺄر,الله,بواسطة,وهنا,محمد,سمير,سنتين,وقام,بقتل,تبقى,أجرى,أربعة,صحية,وصل,عددها,بينها,عرفت,دخول,وبدأت,الطعام,يحصل,النتيجة,ولكنه,تجربته,أطلق,كثيرة,قام,الأمريكي,بوضع,دي,عشان,سلوك,الأكل,ممكن,

Comments are closed.